مرحبا بكم في منتدياتنا نرجو لكم قضاء وقت ممتع
 
AccueilCalendrierFAQRechercherMembresGroupesS'enregistrerConnexion

Partagez | 
 

 مازال للشوقِ وقع.!

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
MISS IMANE
(مشرف(ة
(مشرف(ة


Messages : 453
Date d'inscription : 23/08/2009

MessageSujet: مازال للشوقِ وقع.!   Mer 26 Aoû - 14:05




مازال للشوقِ وقع.!!





اعتاد المكوث جُلَّ أوقاته،


يقلب في صفحاتها،


يتمتم بحروفها ويجوس في تراتيله لما بين سطورها،


وكان يصطحب خيالَه في ضيافة سطورها،


يستبطن ما وريَ من ظاهر الحرف،


ويُواري عن ذاته اشتياقه لروحها،


خوفاً من تعلُله بموفور البوح،


المضني غالباً.


رغم أنّهُ كان يتلذذ آنذاك بخصلات الغرام،


حين تداعبها نسائم الشوق،


وكانت حينها تهبه لوحة فاتنة الأنوثة،

عبقرية الأحاسيس،
تسحبه معها إلى هاوية اللاوعي.!




وتكون أكثر دلالاً حين تحاور الغروب،


وتغريه باحتضانها في صمت الرحيل.!

ذلك الصمت الذي يحمل في جنباته،




حلو الحديث وأعذبه.!


وهكذا اعتاد على لحظات كانت تسجلها الآلام،

قبل تعلُلها بالآمال،
لحظات رحيل نشوة وميلاد إيلام،
لحظات ترحل ولحظات تأتي،
تأتي ولكن بماذا.؟!
وماذا تُسكن في قلبه؟؟!
وماذا تهديه.؟!
هل هي لحظات الأمل التي يسبقها الألم.؟!
أم لحظات النشوة المسبوقة بحزن.؟!
واسترسل يقول:-




إنها سطور سطَّرها اليراع،

تبحث بين صور ذكرياتنا عن شيءٍ ما،
ربما عن السعادة،،
ولكن هل لمثلنا أن يكونوا.؟؟؟!




وكان يُغافل الواقع دائما.!


وهكذا تعود.!


وكعادته،


أعدَّ لها في قلبهِ متكئاً،


وأودع فيه من الهيام سره ومكنونه،


وعاتبَ شوقه وأنبَهُ،


قائلا:-


هلاَّ أججتَ حرقةً لخصلات الغرام،


حين تداعبها نسائم الشوق.؟؟!


كنتَ أولى لك أن تصطحبها خيالاً،


يُهيج الهيام ويُشجي صخب الولع.!


- هلاَّ سألتها ذات نشوة بوح،


أن تتأكد من صدق شعورها،


من حقيقة شوقها،


من واقع أحاسيسها،


قبل ولوجك سديمها .؟؟؟!


فكفاكِ انكسارا.!


أو لديك مزيدٌ من احتمال .. لتستمر.؟!!


وكان يردّ أن نعم،


بل وسأطيل الوقوف ربما،


ولكن بصمت.!!

وربما لن أغادر ميناء النشوة على عجل،،،




فحقَّ لقلبي أن ينعم،


بالآمال والنشوة ولو في بقايا السطور،

وقد أعاود إذ مازلت أحلم بمزيد آمال،




أبلغ بها حد النشوة.!

ولي في حرفها موطن عشق،،




وبعض كساءٍ من الروعة.!!


"


"


"


وما يزال للشوق بقلبه،، وقع.!


"


"


"


دمتم بودّ وصفاء ،،،


فائق تحيّاتي.
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
^_^E-V-E-R-E-S-T^_^
(مشرف(ة
(مشرف(ة


Messages : 1061
Date d'inscription : 22/08/2009

MessageSujet: Re: مازال للشوقِ وقع.!   Ven 28 Aoû - 8:40

thanks
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
saraloudiyi
(مشرف(ة
(مشرف(ة


Messages : 875
Date d'inscription : 26/08/2009

MessageSujet: Re: مازال للشوقِ وقع.!   Ven 28 Aoû - 19:44

merci bzaf
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
Contenu sponsorisé




MessageSujet: Re: مازال للشوقِ وقع.!   

Revenir en haut Aller en bas
 
مازال للشوقِ وقع.!
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
univer@do :: عالم المراة :: الشعر والخواطر و همس الكلام-
Sauter vers: